المضمضة بزيت الزيتون

بواسطة: - آخر تحديث: 29 أغسطس 2016 , 3:43 ص
المضمضة بزيت الزيتون

المضمضة بزيت الزيتون

الصحة نعمة عظيمة لا يقدر قيمتها إلا من فقدها، فالصحة تاج على رؤوس الأصحاء، ولكن لعدة أسباب يضعف جسم الإنسان ويصاب بالعديد من الأمراض، عندها لابد من الذهاب للطبيب وأخذ العلاج المناسب، وربما استدعى الأمر لإجراء عمل جراحي، ولكن هناك علاجات طبيعية لو طُبقت لكانت بديلاً عن الأدوية والعمل الجراحي وأكثر فاعلية.


كما أنها لو استخدمت والجسم صحيح لحمته من الإصابة بالأمراض، ومنها المضمضة بزيت الزيتون، هذا الزيت المستخرج من شجرة الزيتون المباركة، والذي حثنا رسولنا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم على شربه والدهن به.


فوائد المضمضة بزيت الزيتون

المضمضة بزيت الزيتون علاج وشفاء العديد من الأمراض ومنها:

  • القرحة وأمراض المعدة والأمعاء.
  • الأمراض النسائية.
  • مرض السرطان، حيث تمنع انتشارالأورام الخبيثة وتزيلها.
  • الأرق والصداع والشقيقة.
  • أمراض القلب والدم والكبد والجلطات.
  • الشلل والتهاب السحايا.
  • أمراض الأعصاب والأكزيما.
  • آلام الأسنان والتهاب القصبات والرئة.
  • تبييض الأسنان وتنظيفها، حيث تزيد من صحة اللثة والفم.
  • زيادة نشاط الجسم بأكمله.


خطوات المضمضة بزيت الزيتون

عُرفت هذه الطريقة منذ القدم فهي وسيلة طبيعية وصحية، فعالة في إزالة الآلام والشفاء من العديد من الأمراض دون اللجوء لعمل جراحي أو تناول الأدوية والعقاقير الكيماوية، فضلاً عن أنها سهلة وبسيطة ولا تحتاج لجهد، كما أنها غير مكلفة مادياً، وتكون الطريقة كالتالي:

  • يُؤخذ مقدار ملعقة من الطعام من زيت الزيتون وتوضع في الفم صباحاً وقبل تناول الطعام أو السوائل حتى الماء.
  • يُحرك الزيت داخل الفم ويُتمضمض به دون بلعه، والحرص على إيصاله لجميع الجهات داخل الفم، ليصل اللثة كاملة وما بين الأسنان أيضاً.
  • تستمر العملية ما بين خمس عشرة دقيقة وعشرين دقيقة، مع ملاحظة عدم التكلف في ذلك وبذل جهد كبير، لتبقى عضلات الفك والفم مسترخية دون أن تتعب، وعند الشعور بالتعب يتم تحريك الزيت بواسطة اللسان فقط.
  • يجب الانتباه لعدم وصول الزيت للحلق ثم بلعه.
  • في بداية الأمر يلاحظ أن الزيت أصبح سلساً كالماء نتيجة المضمضة واختلاطه باللعاب، ولكن ما يلبث ويصبح لزجاً وسميكاً وذلك بسبب امتصاصه للسموم الموجودة في الدم والجسم.
  • بعد مرور ثلث ساعة يبصق الزيت في دورة المياه، ويمكن بصقه في المغسلة، وسيلاحظ تغير لون الزيت الأصلي فيصبح شاحب اللون.
  • يغسل الفم بالماء الدافئ عدة مرات، كما ويمكن غسله بالماء والملح، أو بواسطة مطهر فموي، وذلك للتخلص من بقية السموم والبكتيريا، ويبصق في دورة المياه أيضاً.


ملاحظة: للحصول على النتائج بسرعة وبوقت أقصر، يفضل تكرار عملية المضمضة ثلاث مرات في اليوم، وذلك قبل وجبات الطعام وعلى معدة خاوية.

اقرأ:
102 مشاهدة
a
Access Keys
1
التصنيفات
2
تصفح المواضيع
3
تسجيل
4
دخول
5
عن ويكي
6
اتفاقية الاستخدام
7
الشركاء
8
الإعلام
9
اتصل بنا
m
About Us