علاج الإدمان

بواسطة: - آخر تحديث: 29 أغسطس 2016 , 1:28 ص
علاج الإدمان

علاج الإدمان

يعتبر الإدمان من الأمراض النفسية التي تُصيب الفرد بسبب عامل وراثي أو بيولوجيّ أو نتيجة لتعاطي أحد أنواع المخدرات أو الأدوية، فيُكرر الفرد ذلك السلوك بشكل يوميّ ولا يُفكر بأي ضرر صحي أو مرضي على جسده، فكل ما يحتاجه هو ارضاء رغباته، ومن أخطر الأمور الناتجة عن الإدمان هي إقدام المدمن على القيام بأخلاق انحلالية دون وعي.


الأنواع

  • الإدمان الجسدي: وهذا النوع ينتج بسبب تعاطي المخدرات أو أنواع محددة من الأدوية، فتشعر جميع أعضاء الجسم المدمن بحاجتها لتلك المادة وأنها متعبة ومرهقة دونها، ولا ينتج ذلك النوع من الإدمان بمجرد تناول المخدر أو الدواء مرة واحدة بل ينتج عندما يتم تناولها لمدة زمنية طويلة.
  • الإدمان النفسي: وهو أخطر من النوع السابق بسبب تأثيره على كافة رغبات المدمن الجسمية والعقلية بشكل غير إرادي، فمثلاً لعب القمار من الأمراض النفسية التي تُصنف تحت الإدمان، فلا يتمكن الفرد من تركها مع أن أعضائه الحيوية ليست بحاجة لها كما هو في النوع الأول.


الآثار

الإدمان دائم التأثير السلبي على الفرد نفسه وعلى الأشخاص الذين يُحيطون به، وقد يتطور الأمر ليُصبح سلبياً على الدولة كاملة، ومن أهم الآثار السلبية للإدمان ما يلي:

  • انتشار الأمراض: وهذا النوع ينتج من الإدمان على المخدرات فهنالك الكثير من الأمراض المميتة انتقلت بسبب استخدام نفس الحقنة لتعاطي الهيروين من شخص لآخر.
  • العنف الأسري والاجتماعي: فالإنسان المُدمن دائم العنف في منزله وأمام أفراد عائلته، وكذلك الأمر في تعامله مع أفراد المجتمع، وقد يستخدم الأدوات الحادة في أغلب مشاكله.
  • الفقر والبطالة: إن الفقر ينتشر بشكل كبير بين الأفراد الذين يُعانون الإدمان النفسي أو الجسدي، بسبب إسراف جميع أموالهم على رغباتهم، وكذلك تزيد نسبة البطالة لأنّ صاحب العمل يرفض أن يُوظف المدمنين.
  • تدني اقتصاد الدولة: تصرف الدولة الكثير من الأموال لمحاربة الإدمان، كما تزيد مصاريفها للحد من انتشار الأمراض المعدية الناتجة من ذلك الإدمان.


العلاج

  • يتم علاج الإدمان الجسدي عن طريق اتباع برنامج علاجي مُحدد يَتضمن:
    • إعطاء المدمن دورات تعليمية وثقافية عن أهمية علاجه، وما سيعانيه في المراحل المقبلة من تعب أثناء العلاج، وذلك لتهيئة نفسيته وجعله ذا إصرار وإرادة.
    • الطبيب النفسي: وهو الطبيب مُختص بأمور المدمنين، ويكمن دوره في الجلوس مع المُدمن وإعطائه مجموعة من المعلومات عن أهمية العلاج، وبما سيؤثر ذلك عليه في مجتمعه بالإيجاب.
    • سحب المُخدرات من جسم المدمن، وهي عملية صعبة للمدمن وتؤثر عليه بشكل كبير، وتتم بالتدريج وعن طريق سحب المادة من جسده في مصحة خاصة.
  • علاج الإدمان النفسي: ويكون العلاج الوحيد بهذا النوع مراجعة طبيب نفسي والتحدث معه عن المشكلة في عدة جلسات ليُعالجها بالتدريج.
اقرأ:
176 مشاهدة
a
Access Keys
1
التصنيفات
2
تصفح المواضيع
3
تسجيل
4
دخول
5
عن ويكي
6
اتفاقية الاستخدام
7
الشركاء
8
الإعلام
9
اتصل بنا
m
About Us