كلمات حزينة عن الأب

بواسطة: - آخر تحديث: 29 أغسطس 2016 , 5:13 ص
كلمات حزينة عن الأب

الأب هو النموذج الصادق للحب والحنان والعاطفة اتجاه أولاده فلا يوجد حب أصدق من حب الأب لأولاده وبناته، والأب هو الأمان وهو الأستقرار لكل بيت، ولكن أحياناً الموت أو السفر وغيره من ظروف تختار الأب والتي تبعث الحزن والكلام الحزين في القلب، وهنا أخترنا لكم في مقالي هذا كلمات حزينة عن الأب.


كلمات حزينة عن الأب

  • في نظر العالم أنتَ أبي وفي نظري أنت العالم.
  • بعد رحيل أبي أدركت أن هناك بكاء دون دموع، وصراخ يمزق الحنجره دون أن يُسمع.
  • أنت يا أبي شمعة البيت.. وبفراقك كم عانيت.. اشتقت لك وحنيت.. وبالشهر الفضيل لك دَعيت.
  • لا يغفو قلب الأب، إلا بعد أن تغفو جميع القلوب.
  • يسأوني ما أجمل عطر لديك.. قلت رائحة أبي في ملابسي بعد ما أضمه.
  • إلى أبي يا من يهواه قلبي وعقلي وكل جوارحي أسعد الله أوقاتك بالخير والصحة والعافية والمسرات.
  • يطاردني طيف والدي دائماً، ذهب بعيداً وأنا مشتاقٌ إليه.
  • إليك يا أبي إليك يا سندي في هذه الحياة إليك يا من زرعت فيا طموحاً صار يدفعني نحو الأمام إلى مستقبل ناجح أحبك يا أبي.
  • أبي أعذب كلمة نطق بها لساني وألطف قلب عشته في حياتي أتخيّل حياتي بدونك وسأظل أحبك وأحترمكِ مدى الحياة أحبك أبي.
  • أهديك ذهباً إنت أغلى.. أهديك ورد إنت أحلى.. بهديك عمري ويا ريت يسوى.
  • أبي منحتك دقات قلبي ونبضاته وتبقى تاج على رأسي وتبقى ملكاً على أرجاء روحي.
  • أبي.. يا مَنبع الآمال يا وجدي.. إليك أبث شوقي وحنيني.. يا أعظم قلب في الوجود.. لمثلك يُكتب الشعر والقصيد.
  • أبي ما أعظمها من كلمة ما إن أنطق بها إلا وأشعر أنني غارقة في الخجل.. مطأطئة الرأس.. إجلالاً وإكباراً واحتراماً.
  • الكون على اتّساعِـه لا يضاهي أبداً سعة قلب أبي.
  • أبي يعجز اللّسان عن الكلام.. والعقل عن التفكير.. والقلب عن التعبير.. ولكن أرجو أن تقبل مني هذه الكلمة.. " أحبك أبي ".
  • لم يخبرني والدي كيفية العيش، لقد عاش وجعلني أشاهده وهو يفعل ذلك.
  • اشتقت لأب لن يرجع أبداً ولن يأتي مثله أحداً.. إذا كانت الأمومة هي الحنان.. فالأبوة هي الأمان.
  • أبي.. لقد امتلكت قلبي وهذا ما كنت تفعله دائماً، أنت أعظم شخص قابلته في حياتي وستبقى كذلك.
  • أبي.. لم أجد صدراً يَضمني إليه سواك.. فأنت نبع الحنان السامي.. ونبع الحُب الصافي.
  • أبي أحس السنة تمر ببطء.. وعيدك يجيء بالسنة مرة.. وأنا ودي كل يوم يكون عيدك.
  • أبي الغالي : لو كتبت كل صفحات الدنيا رسالة لك كي أعبر لك عن حُبي وتقديري واحترامي لك فلن تكفي صفحات الدنيا أن توصل مشاعري إليك وحبي لك كبير وعظيم، حماك الله يا أغلى ما في حياتي.
  • إلى أبي.. ذلك النبع الصافي.. إلى شجرتي التي لا تذبل.. إلى الظل الذي آوي إليه في كل حين، أبي ربما لم أبرك تمام البر.. لكني أعلم أن قلبك أكبر من أي بَر.. رعاك المولى.. وجزاك من الثواب أجزاه.
  • يا أغلى ما في الكون يومك أحلى وأجمل يوم يجمعنا كلنا حوليك دوم.
  • إليكِ يا أبي يا نبع الحنان.. فأنتِ بلسمي.. أنتِ حياتي والهوى وتبسمي.. أنتِ ظلال العَطف يملؤه الحنان.. أنتِ ديار الحب والحنان.. أجهدتَ نفسك بلا ضجر.. فرحك أن تراني باسماً.. ترجو أن أعلو المَنابر.. وأعانق العلياء دوماً.. قلباً عظيماً تملك.. يا مَلاكِ تملك فلا يجازيكَ دمي.
  • أبي يا صاحب القلب الكبير.. يا صاحب الوجه النضير.. يا تاج الزمان.. يا صدر الحنان.. أنت الحبيب الغالي.. وأنت الأب المثالي.. وأنت الأمير.. لو كان للحب وساماً.. فأنت بالوسام جدير.. يا صاحب القلب الكبير.
  • أبي.. ناديت بكلمة أبي فلم أجد كلمة تمحو ما فيني سواها.. لم أجد دُنيا تحتويني سواها.
  • أبي أنتَ مثلي الأعلى في الحياة منك وحدك تعلمت كيف أكون إنسانة.
  • أبي.. أردت أن يَصلك إحساسي.. من خلال ما زفرته أنفاسي.. أردت أن تصل كَلمتي إلى قلبك.. فأنا لا أتأمّل حياةً بعدك.. أردت أن تصل إليك كلمة.. خرجت من أعماقي مُقحمة.. كلمتي إليك أبي هي.. أحبك.
  • أبي أنت مثلي الأعلى في الحياة.. مِنك تعلّمت كيف أصبح أروع إنسان.
  • والدي الحبيب: إليك أهدي هذه الكلمات.. يا من أنت أغلى من نفسي التي بين جوانحي.. وأحبّ إليّ من روحي التي تسري في جسدي.. يا من أجد عنده سعة الصدر ولين الجانب.. تغمرني بحنانك، فتزرعني في حدائق قلبك.. تحرسني بعيونك، وتحميني من نوائب الدهر وأوجاعه.
  • إليك يا أغلى الناس.. أبي الحبيب، هذه كلمات أكتبها إليك بمداد قلبي، وأبعثها إليك مع عبير الورد وأريج الفل والياسمين.. يا قمراً أضاء ظلام عقلي، وأضاء لي طريقي في الحياة.. ويا شمساً أذابت جمود قلبي.. وفجّرت ينابيع الأمل.
  • والدي الحبيب لن يضيع ما علّمته لي والذي غرستهُ في نفسي وسأظل دوماً ابنتك التي تفخر بها ولن أخيّب ظنك بي يا أبي الحبيب.
  • فقدان الأب وبكل المقاييس ليس بسيطاً.
  • الأشياء الثمينة لا تتكرّر مرتين، لذلك نحن لا نملك إلّا أباً واحداً.
  • فرق أبي عن باقي الرجال.. كفرق ماء زمزم عن باقي المياه.
  • أعشق رجـلاً جَعَلني فَتاةَ مُدَللة.. رَجُل لا مَثيل لَه.. هُو مَصدر ثِقَتي وكلُ شَيء بِحَياتي.. فَعفواً يا رِجَال العَالم لَستم كـ أبِي.
  • أبي يا من غرّست حُبّ الله في فؤادي، ورسّخت عقيدة التوحيد في أعماقي.. يا من كنت لي أُماً في الحنان، ومعلماً في الأخلاق، وأختاً في النصح والإرشاد.. نصائحك نورٌ أسير عليه في حياتي، وابتسامتك ثلجٌ يُطفئ خوفي وألمي.. بحر قلبي الواسع أنتِ، وموج عقلي الدافئ أنتِ، وبياض قلبك بدرٌ في سماء نفسي، ومهما وصفتك فلن أستطيع أن أكمل.. ليس تهاوناً، ولكن شيء أعمق من ذلك.
  • أن تفقد أباك مَعناه أنك تخسر الجدار الذي تستند إليه ويجعلك في مَهب ريح قد لا ترحم من هم أمثالك.. أن تفقد أباك مَعناه أن تفقد السماء التي تجود بنبع الحب والحنان.. أن تفقد أباك مَعناه أن تفقد المَظلة التي تحميك من الشرور وتجعلك وحيداً في مُواجهة العالم.. أن تفقد أباك ليس مَعناه اليتم فقط، بل يعرف من يتعامل معك أنك وحيداً أمامه وربما أمام طموحه ومطامعه.
  • أبي الحبيب.. أنت النور الذي يُضيء حياتي والنبع الذي أرتوي مِنه حباً وحناناً، أنت الأب الذي يٌشار إليه بالبنان ويَفتخر به بين الأنام، فهنيئاً لي بك أيها الأب العظيم، فمهما قلت ومهما كتبت يعجز لساني عن أن يجد كلمات تعبّر عما في قلبي لأوفيك حقك، فما في قلبي لك أكبر من أن أوفيه بالكتابة، وما أكنه لك مِن حب واحترام يفوق كل وصف، لذا فإنّني لن أستطيع أن أصف ما بداخلي من مشاعر نحوك فأنت خير أب ربيتني فأحسنت تربيتي.. علّمتني كيف أحب الحياة وأعيشها.. فأنت خير قدوة لي أقتدي بك وأسير على نهجك، إن هذه السطور التي أدوّنها يا أبي قليل من كثير أحمله لك في قلبي الذي يحبك كثيراً.
  • أحلى الأعياد عيدك وأروع القلوب قلبك وأنا بجبلك هدية ما تليق لحد غيرك.
  • أبي أنت بنظر الناس أبي، لكن بنظري أروع ملاك يحضني ولو أقدر لأهديتَك عمري.
  • أبي يا وَردة أحلامي، وينبوع حناني.. ويا شمس الأماني وأحلى من في الأنامِ.
  • أبي لو كنت أملك أن أهديك قلبي لنزعته من صدري وقدمته إليك ولو كنت أملك أن أهديك عمري لسجلت أيامي بإسمك ولكن لا أملك سوى الكلمات الكثيرة من صادق التعبيرات فلتكن هي هديتي لك.
  • ضحّى والدي بحياته من أجل العائلة عندما كنت صغيراً، كان من أشجع وأحكم الأشخاص الذين عرفتهم في حياتي، سأفتقد ضحكتة الغالية كثيراً.
  • إليك أبي الحبيب.. إلى قدوتي الأولى ونبراسي الذي ينير دربي.. إلى من علّمني أن أصمد أمام أمواج البحر الثائرة.. إلى من أعطاني ولم يزل يُعطيني بلا حدود.. إلى من رفعت رأسي عالياً افتخاراً به.. إليكِ يامن أفديكِ بروحي.. أبعث لكِ باقات حُبي واحترامي وعبارات نابعه من قلبي.. وإن كان حبر قلمي لا يستطيع التعبير عن مَشاعري نحوك.. فمشاعري أكبر من أسطرها على الورق.. ولكني لا أملك إلا أن أدعو الله عزوجل أن يبقيكِ ذخراً لنا.. ولا يحرمنا ينابيع حُبك وحنانك.
  • أبي.. أنت من علمني مَعنى الحياه.. أنت مَن أمسكت بيدي على دروبها.. أجدك معي في ضيقي.. أجدك حولي في فرحي.. أجدك توافقني في رأي.. حتى لو كنت على خطئي.. فأنت مُعلمي وحبيبي.. فتنصحني إذا أخطأت.. وتأخذ بيدي إذا تعثرت.. فتسقيني إذا ضمئت.. وتمسح على رأسي إذا أحسنت.
اقرأ:
196 مشاهدة
a
Access Keys
1
التصنيفات
2
تصفح المواضيع
3
تسجيل
4
دخول
5
عن ويكي
6
اتفاقية الاستخدام
7
الشركاء
8
الإعلام
9
اتصل بنا
m
About Us