كيف أسعد زوجي

بواسطة: - آخر تحديث: 24 أغسطس 2016 , 9:46 م
كيف أسعد زوجي

السعادة في عش الزوجية

تكمن أهمية إضفاء السعادة في عش الزوجية في استمرار هذه العلاقة المقدسة والحفاظ عليها، وتقع هذه المسؤولية على الزوجين على حد سواء، ولكن خطابنا هنا سيكون موجهاً للزوجة الحريصة على إسعاد زوجها، وهي الزوجة الذكية التي تعلم أن سعادة زوجها ستعود عليها بالسعادة أيضاً والمودة بينها وبين زوجها، ولك عزيزتي بعض النصائح التي ستساعد في إسعاد زوجك.


نصائح لإسعاد الزوج


يمكن للزوجة أن تفعل أي شيء لتسعد زوجها وهناك الكثير من الوسائل والأساليب التي تساعد الزوجة للوصول إلى قلب زوجها وتسعده، ويمكن الاستعانة ببعض النصائح من الكتب أو المقالات كهذا المقال، ويمكن أن تبدع الزوجة من تلقاء نفسها إن هي تركت العنان لخيالها وقلبها لتجد الطرق لتسعد زوجها.
ومثال ذلك حين يدخل زوجك البيت رحّبي به كأنه ضيف، وقولي له: نوّرت البيت بحضورك، أنت حبيبي، أمدك الله بالعافية والصحة، وأبقاك ذخراً لي وتاجاً فوق رأسي، تعبت كثيراً.
أنت عماد البيت وزوجي الحبيب، وكذلك عند ذهابه إلى العمل صباحاً اتصلي به وقولي له صباح الخير يا أحلى الناس، وعند رجوعه من العمل أسرعي للباب وافتحيه ومن ثم قبّليه قبلة الرجوع، وقولي له اشتقت لك كثيراً واستقبليه بابتسامة كبيرة.
وبعد أن تجهزي له الغداء استدعيه بلطف جم وأخبريه أن الطعام جاهز.
واجلسي بجانبه، وتناولي الغداء معه من صحن واحد.
وإن كنت ترغبين بأن تتناولي الحلويات فدعيه يشاركك أنت نصف الصحن، وهو النصف الآخر.
ويجدر التنويه إلى أنّ الكلمات البسيطة تزرع المودة بين الزوجة وزوجها فحاولي أن يدخل زوجك البيت دائماً وأنت مجهزة له الملابس وتكوني قد عطرتيها
وضعي له الماء في بانيو الحمام مع العطر الفوّاح ليعطي رائحة حلوة، وضعي فوق المنشفة ورداً مجفّفاً، وساعديه في فك أزرار البدلة حينما يصل، وأبقي ملابسه دائماً معطرة، كذلك البيت ويفضّل أن تكون الأنوار خافتة.

اقرأ:
5136 مشاهدة
a
Access Keys
1
التصنيفات
2
تصفح المواضيع
3
تسجيل
4
دخول
5
عن ويكي
6
اتفاقية الاستخدام
7
الشركاء
8
الإعلام
9
اتصل بنا
m
About Us